الجمعة، 14 أكتوبر، 2011

جنوني بكّ ‘

كنت أحلم أن أحبك أن أرتبك .. وأجنّ بك .. أن انتظرك ، وأضحك وأبكي وأقفز حين يرن هاتفي .. بنغمة تحبها أن أتأرق وأتألم وأشتاق ..أن أختنق وأحترق و… أرفرف .. يا لهذه الأحلام التي تبقى رهينة الورق ..!  كنت أفكر في طريقة مثلى لأحتويك .. طريقة لم تجربها أنثى قبلي .. ليس أن أربت على قلبك ..كي تتصور أني امثل دور الام الحنون .. ولا أن أختلق نكات طريفة حين يضيق الوقت بك .. ولا أن أفتش في تواريخك عن حدث مهم أكون حاضرة فيه .. يا لسذاجة العشاق .أما يكفي أن أجيء إليك .. ليكون الكون أرحب ..

 جنات بو منجل*


كنت أحلم أن أحبك أن أرتبك .. وأجنّ بك .. أن انتظرك ، وأضحك وأبكي وأقفز حين يرن هاتفي .. بنغمة تحبها أن أتأرق وأتألم وأشتاق ..أن أختنق وأحترق و… أرفرف .. يا لهذه الأحلام التي تبقى رهينة الورق ..! كنت أفكر في طريقة مثلى لأحتويك .. طريقة لم تجربها أنثى قبلي .. ليس أن أربت على قلبك ..كي تتصور أني امثل دور الام الحنون .. ولا أن أختلق نكات طريفة حين يضيق الوقت بك .. ولا أن أفتش في تواريخك عن حدث مهم أكون حاضرة فيه .. يا لسذاجة العشاق .أما يكفي أن أجيء إليك .. ليكون الكون أرحب ..
جنات بو منجل*

هناك 3 تعليقات:

  1. كتابات و أقتباسات جميله جداً
    تليق بروح المكان الزاخره بالأناقه

    هل لي بزياره ^^
    http://zanpakiya.blogspot.com/

    ردحذف
  2. أليس كل هذه الأحلام قد تحقق ؟

    ردحذف
  3. اممم
    نعم تتحقق سيدي لكن على يد رجل عظم يتعهد بتحقيق ذلك لمن يحب ‘ مثل مافعل عشيقي 3>

    ردحذف